الخميس، 9 يوليو، 2009

في 2011.. القاهرة عاصمة للصحافة العلمية


في 2011.. القاهرة عاصمة للصحافة العلمية

محمد السيد علي -اسلام اون لاين




وقع الاختيار على القاهرة لتكون عاصمة للصحافة العلمية وتستضيف المؤتمر الدولي السابع للصحفيين العلميين لذي سيعقد عام 2011، وذلك بعد منافسة حامية بينها وبين هيلسنكي ونيروبي وكمبالا، وبذلك تصبح مصر الدولة الأولى عربيا وإفريقيا التي يقع عليها الاختيار لاستضافة هذا الحدث العلمي الهام.

وجاء إعلان النتيجة في الأول من يوليو 2009 في ختام أعمال "المؤتمر الدولي السادس للصحفيين العلميين " الذي نظمه الاتحاد الدولي للصحفيين العلميين في لندن في الفترة من 30 يونيو حتى 2 يوليو 2009.

وقد ضم المؤتمر أكثر من 900 صحفي علمي من أنحاء العالم اجتمعوا ليناقشوا قضايا المهنة وآليات الكتابة حول المواضيع العلمية الأكثر سخونة، كالتغير المناخي والاحتباس، بالإضافة إلى اختيار مكان انعقاد المؤتمر المقبل وانتخاب رئيس وأعضاء مجلس الاتحاد القادم.

وعبر د.مجدي سعيد رئيس الرابطة العربية للإعلاميين العلميين لـ"إسلام أون لاين.نت" عن سعادته بهذا بالقرار، مؤكدا أن فوز القاهرة باستضافة المؤتمر لم يأت من فراغ، فقد جاء بعد حوالي 9 أشهر من العمل الدءوب قامت به لجنة خاصة من "الرابطة العربية للإعلاميين العلميين" بالتعاون مع "رابطة الكتاب العلميين في الولايات المتحدة" لتحضير ملف تم تقديمه للاتحاد الدولي للصحفيين العلميين (مقره كندا) حول استضافة المؤتمر.

وأضاف سعيد أن فوز القاهرة باستضافة المؤتمر المقبل جاء من بين 4 مشاريع -تم تقديمها أمام ممثلي الاتحادات الوطنية المختلفة التي يضمها الاتحاد الدولي- ضمت عروضا من هيلسنكي ونيروبي وكمبالا، ورغم قوة العرض الذي قدمته الرابطة الفنلندية للصحفيين والمحررين العلميين فإن الاختيار وقع على العرض العربي الذي قدمته الرابطة العربية للإعلاميين العلميين كأفضل مشروع، ويضم الاتحاد الدولي أربعين جمعية وطنية من 37 دولة.

العوضي "رئيسا" للاتحاد
وبالإضافة إلى فوز مصر بالاستضافة، انتخبت الجمعية العمومية للاتحاد بالإجماع الدكتورة نادية العوضي من مصر (البلد المضيف للمؤتمر) رئيسة للاتحاد الدولي للسنتين المقبلتين، وهي المرة الأولى أيضا التي ينتخب فيها امرأة وعربية رئيسة للاتحاد.

وقالت العوضي: "لدينا برنامج منظم يستند إلى عناصر قوية جدا من العالم النامي، لكننا نخطط لجعل برنامجنا يجذب الصحفيين العلميين من مختلف أنحاء العالم."

وأضافت: "سنقوم بتشكيل لجنة من الخبراء وكبار الصحفيين العلميين في جميع أنحاء العالم للعمل على تطوير برنامج المؤتمر القادم".

ووعدت د. نادية بخلق ألية للتواصل بين أعضاء مجلس إدارة الاتحاد الدولي للصحفيين العلميين، وأعضاء جمعيته العمومية.

العوضي صحفية علمية مستقلة، وهي الرئيسة السابقة للرابطة العربية للإعلاميين العلميين وأحد أعضائها المؤسسين، وتسلمت الرئاسة في الحفل الختامي للمؤتمر من البريطاني بالاب غوش، المراسل العلمي لـ"بي.بي.سي".

وتتمثل الدول العربية في الاتحاد عبر "الرابطة السودانية للصحفيين العلمييين" (مقرها الخرطوم)، و"الرابطة العربية للإعلاميين العلميين" (مقرها القاهرة) التي تأسست في 2006 كإحدى شبكات "المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا " (مقرها الشارقة)، وتضم الرابطة اليوم أكثر من 170 عضوا من 17 بلدا عربيا.

هناك تعليق واحد:

Habeeb Bhai يقول...


جامعة المدينة العالمية
http://www.mediu.edu.my/ar/

عمادة الدراسات العليا
http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=156

تعد عمادة الدراسات العليا بجامعة المدينة العالمية من الجهات الأكاديمية الرئيسة فيها والتي تشرف على الجهات الأكاديمية البحثية في الجامعة كلها:
- كلية العلوم الإسلامية. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=158
- كلية اللغات. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=160
- كلية التربية. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=166
- كلية الحاسب الآلي وتقنية المعلومات. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=162
- كلية العلوم المالية والإدارية. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=164
- كلية الهندسة. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=17402
- مركز اللغات. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=168

الرؤية:
تهدف عمادة الدراسات العليا إلى تنظيم البحث الأكاديمي لجعل الجامعات التي نتعامل معها تكون بحثية من الطراز الأول على مستوى العالم، وذلك لانتهاجها سياسات تطويرية غير تقليدية.

الرسالة:
تهدف إلى التطوير السليم بدرجة من التخصص والاحترافية تؤدي بدورها إلى تطوير وتنمية المعرفة وإعداد الطلاب على الوجه الأكمل؛ ليكونوا باحثين في شتى مناحي المعرفة والمجالات الفكرية.
تقوم الدراسات العليا بوضع اللوائح المنظمة للعمل البحثي الأكاديمي في الجامعة بمستوى عالٍ من الجدية والعلمية كالتالي:
- اقتراح السياسة العامة للدراسات العليا أو تعديلها، وتنسيقها، وتنفيذها بعد إقرارها.
- اقتراح اللوائح الداخلية بالتنسيق مع الكليات فيما يتعلق بتنظيم الدراسات العليا.
- اقتراح أسس القبول للدراسات العليا وتنفيذها والإشراف عليها.
- التوصية بإجازة البرامج المستحدثة بعد دراستها والتنسيق بينها وبين البرامج القائمة.
- التوصية بالموافقة على المواد الدراسية للدراسات العليا وما يطرأ عليها أو على البرامج من تعديل أو تبديل.
- التوصية بمسميات الشهادات العليا، والرفع بها للمجلس الأكاديمي.
- التوصية بمنح الدرجات العلمية.

وتقدم عمادة الدراسات العليا:
خدمات جليلة للدارسين في كافة البرامج البحثية مراعاة لرغبات الدراسين والباحثين، كالتالي:
أولاً: نظام الدراسة بطريقة البحث هيكل ( أ ): حيث يقوم الطالب بإعداد الرسالة أو الأطروحة تحت إشراف أستاذ من الكادر الأكاديمي لإحراز متطلبات التخرج فضلًا عن المتطلبات الأخرى من الكلية المعنية.
ثانيًا: نظام الدراسة بطريقة المواد الدراسية والبحث ويرمز لها برمز (ب).
ثالثا: الدراسة بالمواد مع مشروع بحثي قصير ويعرف بهيكل (ج).
مستوى الخدمة التي تقدم للطالب ورضاؤه عنها:
تسعى العمادة في تقديم أساليب مبتكرة لبرامج الرسائل العلمية عن بعد تسهيلًا على الطلاب؛ بحيث يدرس الطالب ويكتب بحثه من منزله، ويشرف عليه الأستاذ الجامعي ويناقش كذلك عبر وسائل الاتصال الإلكترونية، إلى أن تصل له وثيقة التخرج بخدمة رفيعة المستوى.
تشرف عمادة الدراسات العليا على توفير خدمة رفيعة المستوى تكاد تنفرد بها جامعة المدينة العالمية، وهي بنك الموضوعات للرسائل العلمية؛ حيث يمتلك البنك أكثر من أربعة آلاف موضوع يصلح للبحث، ولم تدرس قبل ذلك؛ لتيسير السبيل أمام الطالب لإيجاد موضوع الدراسة الملائم لميوله العلمية دون عناء.

أهمية الأبحاث المطروحة:
تعد أبحاث جامعة المدينة من أرقى الأبحاث علمًا وأصالة وتجتهد العمادة في وضع السبل العلمية الدقيقة لضمان أصالة البحث العلمي وجودته.

- خارطة طريق العمل:
تأمل عمادة الدراسات العليا إلى آفاق أرحب وطموحات لاحدود لها في تقديم خدمة ممتازة لطلاب العلم الشرعي واللغوي والعلمي والبحثي بصفة عامة؛ لتجعل جميع الجامعات والمؤسسات العليمة التي نتعامل معها في مصاف جامعات العالم المتقدم، وقد خطونا خطوات واسعة، ويبقى الأمل ينير لنا طريق المستقبل، ونراه قريبًا بإذن الله.
وما زال العطاء مستمرًّا ...............
مع تحيات/
جامعة المدينة العالمية
http://www.mediu.edu.my/ar/