الخميس، 24 مارس، 2016

حضارة سبأ عمرها أكثر من واحد وعشرين ألف سنة!!

حضارة سبأ عمرها أكثر من واحد وعشرين ألف سنة!!
فكري الهري


أكدت الكشوفات الأثرية التي أجرتها البعثات الأمريكية والكندية في اليمن للفترة (1990- 2000)، حقيقة كانت ولازالت في موضع الشك لدى الكثيرين من المؤرخين والباحثين، والتي تتعلق بعمر الحضارة السبئية (حضارة سبأ).
بينما لازال معظم المؤرخين صغارهم وكبارهم – خاصة العرب- يتبنون فكرة أن أقدم تاريخ لوجود هذه الحضارة لا يتعدى (1000 – 1500) قبل الميلاد، وهو الرأي السائد في كل المصادر التاريخية التي كتبت حتى ستينيات القرن العشرين، والتي يصرون استناداً إليها، على أن هذا هو كل ما تؤكده البحوث الأثرية..؟؟!- فهل هذا بالفعل هو ما تقوله اليوم حقائق علم الآثار؟!
الجواب على هذا السؤال، يأتينا من المصدر الرئيسي الأول، وبالتحديد من قلب المؤسسة العلمية الأولى في العالم لعلم الآثار: المؤسسة الأمريكية للتاريخ، وليس من مراجع مشبوهة أو ملفقة، وليس أيضاً من الصفحات الالكترونية التي يكتبها الهواة والمتعصبين.
تعالوا لنقرأ الإجابة التي لم تستغرق أكثر من ثلاثة أسطر فقط مما كتبه العالمان (كريستوفر ايدينز - ت. ج. ويلكنسون) في تقرير البعثتين الأمريكية والكندية، قبل ما يقارب عقد ونصف من اليوم، يقول العالمان في التقرير:
[وقد أمكن تتبع مؤشرات الحضارة السبئية الكتابية الى الفترة الممتدة بين (3600 – 21800) قبل الزمن الحاضر، بل وحتى الى تاريخ أبعد من ذلك، الأمر الذي جعل بالإمكان تقديم سجل أثري متواصل تقريباً لعدة مناطق في اليمن]- أنظر صورة الصفحة التي ورد فيها هذا النص أدناه.
هذا الكلام جاء في الصفحة رقم (1) من التقرير - الذي يشرح في الصفحات التالية تفاصيل هذا الاكتشاف- وهو كلام علمي واضح ولا يحتاج الى تأويل أو الى إثارة جدل عقيم، ومفاده – لمن لم يفهم بعد- أن: تاريخ حضارة سبأ – كتاريخ مكتوب- يعود الى أكثر من (21800) سنة قبل الزمن الحاضر، أي الى ما قبل (19800) سنة قبل الميلاد، وليس هذا فقط، بل وصار لدى علماء الآثار سجل أثري متواصل من الوثائق: (قطع أثرية/ نقوش / كتابات) لهذه الفترة العميقة والمهولة من تاريخ حضارة سبأ.
وينبغي التنويه هنا الى أن العالمين يتحدثان عن حضارة وليس عن مستوطنات بشرية بدائية، وعن حضارة كتابية وليس عن مجتمع لما قبل الكتابة، ويتحدثان عن حضارة سبأ وليس عن الأنانوكيين مثلاً..!!
[كان الباحث اليمني محمد حسين الفرح متواضعاً جداً عندما قال بأن بداية نشوء الحضارة في اليمن يعود الى (9000) سنة قبل الميلاد، وأن حضارة سبأ تعود الى (4000) سنة قبل الميلاد، وهو ما أنكره عليه الكثيرين من المؤرخين العرب واتهموه بالتعصب لليمن، وبأنه لا يستند الى دليل أثري أو علمي].
ختاماً، ولأن هذه النتائج صارت تُدَّرَس ويتلقاها الطلبة والباحثين في الجامعات الأمريكية والكندية - والأوروبية طبعاً - منذ أكثر من عشر سنوات من اليوم، فإني أعتقد بأنه آن الآوان للكثيرين منا – نحن العرب - للقيام بعملية تحديث لمعلوماتهم، أو بالأصح لاعتقاداتهم وقناعاتهم التي يهرفون بها كمسلمات وحقائق مطلقة في كل مناسبة وفي غير مناسبة..
[المصدر]: [تقرير المعهد الأمريكي للدراسات اليمنية، سلسلة الدراسات المترجمة – العدد (4). والذي نشر على شكل كتاب بعنوان: [دراسات في الآثار اليمنية (من نتائج بعثات أمريكية وكندية) – إصدار المعهد الأمريكي للدراسات اليمنية، عام 2001].
[المرفقات]: [صورة غلاف التقرير + صورة الصفحة رقم (1) المقتبس منها النص والمؤشر حوله بإطار أحمر].


ليست هناك تعليقات: