الأربعاء، 23 سبتمبر، 2009

أيها القادة العرب استيقظوا -إندي-آكت تنبه العرب بسب تقصيرهم في التحرك ضد تغير المناخ


أيها القادة العرب استيقظوا
إندي-آكت تنبه العرب بسب تقصيرهم في التحرك ضد تغير المناخ

بيروت: عماد سعد:خاص بمدونة ريماس
الليلة الماضية تجمع أكثر من 100 ناشط بيئي في ساحة عين المريسة حيث سيتم وضع ساعة مخصصة للعد التنازلي لمدة الثلاثة أشهر القصيرة المتبقية للوصول الى إتفاقية عالمية جديدة تنقذنا من تغير المناخ في قمة كوبنهاغن. وطالب الناشطون القادة العرب بأن يستيقظوا وأن يخوضوا في عملية التفاوض، وخصوصا بعد أن تغاضى معظمهم عن حضور قمة للأمم المتحدة حول تغير المناخ في نيويورك اليوم.
أعضاء وداعمون وشركاء رابطة العالمية للناشطين المستقلين (إندي-أكت) أطلقوا العنان لأصوات منبهاتهم لأبواقهم ومنبهاتهم آلاتهم الموسيقية في تحرك رمزي جزء من التحرك العالمي "نداء الاستيقاظ ". كما حمل الناشطون يافطتين كتب عليهما: "آن الأوان للتحرك ضد تغير المناخ " و"استيقظوا 12:18" لتسليط الضوء على الثامن عشر من ديسمبر حين يفترض أن تصدر معاهدة دولية جديدة لمكافحة تغير المناخ. هذا التحرك هو واحد من أكثر من 2000 تحرك سيقامون اليوم في أكثر 120 دولة حول العالم بمساعدة شركاء إندي-آكت في حملة "تك تك تك" كغرينبيس و350 وأوكسفام وغيرهم. يأتي هذا التحرك تلبية لتنبيه خبراء الأمم المتحدة بأنه لن يتم الوصول الى معاهدة جديدة في كوبنهاغن إن لم يقوموا قادة دول العالم بإنعش عملية التفاوض خلال لقاء قادة الدول اليوم في قمة حول تغير المناخ تسبق إجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة.
"مجددا أضاع القادة العرب الفرصة للدفاع عن حاجات المنطقة للبقاء والصود بوجه آثار تغير المناخ"، قال وائل حميدان المدير التنفيذي في إندي-أكت. "في الوقت الذي يشارك في قمة اليوم كل من رؤساء الولايات المتحدة وفرنسا والصين وعدة بلدان اخرى، فقط الجزائر شاركت على المستوى الرئاسي من المنطقة العربية"، أضاف حميدان.
سوف يناقش رؤساء الدول في القمة اليوم كيفية توزيع المجهود المطلوب لمكافحة تغير المناخ بين الدول المتطورة والنامية وكذلك حجم المساعدة التقنية والمادية التي يجب على الدول الصناعية أن تقدمها للدول الفقيرة والأكثر تأثرا بتغير المناخ لكي يستطيعوا أن ينموا في اقتصاد خال من الكربون. شاركت إندي- أكت في جميع جلسات المفاوضات السابقة ولحظت بأن الوفد اللبناني والعديد من الوفود العربية لم يأخذوا أي مبادرة لإبداء رأيهم خلال الإجتماعات والدفاع عن مصالح المنطقة. "الدولتين العربيتين الوحيدتين التين تشاركان بفعالية في المفاوضات هي السعودية والكويت واللتان تدافعان عن مصلحة تجارة النفط فقط. يجب أن يعي العرب أن مصلحة المنطقة هي أكبر من تجارة النفط، وقريبا سنخسر مياهنا وزراعتنا وغطائنا الأخضر ومقومات حياتنا في المنطقة والعالم إن لم نحارب تغير المناخ"، صرح الحميدان .
إندي- أكت والمجتمع المدني العالمي يعتبرون أن قمة كوبنهاغن هي قمة تاريخية، ويطالبون القادة العرب بالعمل على تقليص نسبة تركيز ثاني أكسيد الكربون لما دون 350 جزء في المليون، التي هي درجة التركيز الآمنة للحد من إرتفاع حرارة الأرض الى ما دون الدرجتين مئويتين كي نتجنب الآثار المدمرة لتغير المناخ.

هناك تعليق واحد:

Habeeb Bhai يقول...


جامعة المدينة العالمية
http://www.mediu.edu.my/ar/

عمادة الدراسات العليا
http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=156

تعد عمادة الدراسات العليا بجامعة المدينة العالمية من الجهات الأكاديمية الرئيسة فيها والتي تشرف على الجهات الأكاديمية البحثية في الجامعة كلها:
- كلية العلوم الإسلامية. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=158
- كلية اللغات. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=160
- كلية التربية. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=166
- كلية الحاسب الآلي وتقنية المعلومات. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=162
- كلية العلوم المالية والإدارية. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=164
- كلية الهندسة. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=17402
- مركز اللغات. http://www.mediu.edu.my/ar/?page_id=168

الرؤية:
تهدف عمادة الدراسات العليا إلى تنظيم البحث الأكاديمي لجعل الجامعات التي نتعامل معها تكون بحثية من الطراز الأول على مستوى العالم، وذلك لانتهاجها سياسات تطويرية غير تقليدية.

الرسالة:
تهدف إلى التطوير السليم بدرجة من التخصص والاحترافية تؤدي بدورها إلى تطوير وتنمية المعرفة وإعداد الطلاب على الوجه الأكمل؛ ليكونوا باحثين في شتى مناحي المعرفة والمجالات الفكرية.
تقوم الدراسات العليا بوضع اللوائح المنظمة للعمل البحثي الأكاديمي في الجامعة بمستوى عالٍ من الجدية والعلمية كالتالي:
- اقتراح السياسة العامة للدراسات العليا أو تعديلها، وتنسيقها، وتنفيذها بعد إقرارها.
- اقتراح اللوائح الداخلية بالتنسيق مع الكليات فيما يتعلق بتنظيم الدراسات العليا.
- اقتراح أسس القبول للدراسات العليا وتنفيذها والإشراف عليها.
- التوصية بإجازة البرامج المستحدثة بعد دراستها والتنسيق بينها وبين البرامج القائمة.
- التوصية بالموافقة على المواد الدراسية للدراسات العليا وما يطرأ عليها أو على البرامج من تعديل أو تبديل.
- التوصية بمسميات الشهادات العليا، والرفع بها للمجلس الأكاديمي.
- التوصية بمنح الدرجات العلمية.

وتقدم عمادة الدراسات العليا:
خدمات جليلة للدارسين في كافة البرامج البحثية مراعاة لرغبات الدراسين والباحثين، كالتالي:
أولاً: نظام الدراسة بطريقة البحث هيكل ( أ ): حيث يقوم الطالب بإعداد الرسالة أو الأطروحة تحت إشراف أستاذ من الكادر الأكاديمي لإحراز متطلبات التخرج فضلًا عن المتطلبات الأخرى من الكلية المعنية.
ثانيًا: نظام الدراسة بطريقة المواد الدراسية والبحث ويرمز لها برمز (ب).
ثالثا: الدراسة بالمواد مع مشروع بحثي قصير ويعرف بهيكل (ج).
مستوى الخدمة التي تقدم للطالب ورضاؤه عنها:
تسعى العمادة في تقديم أساليب مبتكرة لبرامج الرسائل العلمية عن بعد تسهيلًا على الطلاب؛ بحيث يدرس الطالب ويكتب بحثه من منزله، ويشرف عليه الأستاذ الجامعي ويناقش كذلك عبر وسائل الاتصال الإلكترونية، إلى أن تصل له وثيقة التخرج بخدمة رفيعة المستوى.
تشرف عمادة الدراسات العليا على توفير خدمة رفيعة المستوى تكاد تنفرد بها جامعة المدينة العالمية، وهي بنك الموضوعات للرسائل العلمية؛ حيث يمتلك البنك أكثر من أربعة آلاف موضوع يصلح للبحث، ولم تدرس قبل ذلك؛ لتيسير السبيل أمام الطالب لإيجاد موضوع الدراسة الملائم لميوله العلمية دون عناء.

أهمية الأبحاث المطروحة:
تعد أبحاث جامعة المدينة من أرقى الأبحاث علمًا وأصالة وتجتهد العمادة في وضع السبل العلمية الدقيقة لضمان أصالة البحث العلمي وجودته.

- خارطة طريق العمل:
تأمل عمادة الدراسات العليا إلى آفاق أرحب وطموحات لاحدود لها في تقديم خدمة ممتازة لطلاب العلم الشرعي واللغوي والعلمي والبحثي بصفة عامة؛ لتجعل جميع الجامعات والمؤسسات العليمة التي نتعامل معها في مصاف جامعات العالم المتقدم، وقد خطونا خطوات واسعة، ويبقى الأمل ينير لنا طريق المستقبل، ونراه قريبًا بإذن الله.
وما زال العطاء مستمرًّا ...............
مع تحيات/
جامعة المدينة العالمية
http://www.mediu.edu.my/ar/